خمس جهات حكومية تشارك في مبادرة سلطان بن سلمان لخدمة مساجد الطرق

By 2020-07-19 غير مصنف

أطلق صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة السعودية للفضاء والرئيس الفخري لجمعية العناية بمساجد الطرق مبادرة نوعية فريدة تمثلت في إشراك كافة القطاعات الحكومية ومنتسبيها لخدمة مساجد الطرق وذلك ببناء مسجد لكل جهة على نفقة منتسبيها ليحمل المسجد اسم تلك الجهة التي شاركت. وجاءت هذه المبادرة بعد أن أطلقها سموه بمشاركة زملائه في الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني -خلال رئاسته لها- حيث أبدى سموه استعداده للتكفل بباقي المبلغ في حال عدم اكتماله، لكن منتسبي الهيئة كانوا في الوعد حيث قاموا ببناء كامل المسجد على نفقتهم من خلال الاستقطاع الشهري من الرواتب ويقع مسجد هيئة السياحة والتراث الوطني على طريق مكة المكرمة – الطائف (السيل الكبير) وفتحت أبوابه للمصلين القادمين من الحرم المكي مع بداية العام الميلادي 2020 بعد مغادرة سموه للهيئة ليكون هذا المسجد أحد الآثار الطيبة التي تركها سموه ليكون شاهداً له ولكافة منتسبي الهيئة بإذن الله.

وزير الصحة: لن يكون آخر مسجد يتبرع به أبطال الصحة

وفور نجاح المشروع أطلق سموه مبادرة بناء مسجد لكل جهة من الوزارات والهيئات على غرار تلك الحملة التي قد لاقت قبول واستحسان الكثير بحمد الله.

سلطان بن سلمان: يجب أن تكون بيوت الله أنظف من بيوتنا

وأعرب سموه عن شكره وتقديره لكافة الجهات التي بادرت فور وصول خطاب سموه وبدأت في وضع خطتها التنفيذية مع الجمعية لتحفيز منتسبيها للمشاركة في هذا المشروع العظيم، وقال سموه إن هذه البلاد التي اختصها الله عز وجل بخدمة أطهر بقاع الأرض هي البلد القدوة في خدمة المساجد.

وزير الموارد البشرية: «مساجدنا» تميزت ببنائها المؤسسي واستدامتها المالية

وقامت على منهج التوحيد والعناية بالحرمين الشريفين وبيوت الله وجمعت قلوب أبنائها وتوحدوا خلف قادة هذه البلاد طوال السنوات الماضية ليصنعوا لنا وطناً قوياً ومتماسكاً يسير نحو المجد طوال تاريخه بقيادة رائد العمل الخيري في المملكة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- ونحن اليوم نراهن على محبة الجميع لخدمة هذه المساجد وحرصهم الكبير على أن تظهر بأجمل حلة ولتكون عوناً للمسافر على أداء الفروض الخمس بكل طمأنينة وراحة

إن استشعارنا بأن تكون هذه المساجد أنظف من بيوتنا عمل نبيل ونية طيبة يجب أن تتجسد لتكون واقعاً ملموساً.

أُنشئت الجمعية بفضل الله ثم بكوكبة مباركة سخرت جهدها ووقتها لتغيير الواقع السابق لمساجد الطرق خدمة لأحب البقاع إلى الله وتخفيفاً عن المسافر من وعثاء السفر الذي يجده أثناء تنقله بين مناطق ومدن المملكة.

العيسى: سلطان بن سلمان سعى إلى ترجمة خيرية المواطن والمبادرة تستهدف المؤسسات الحكومية والخاصة

إن رغبتنا في تغيير ذلك الواقع وتحسينه يجب أن يكون مترجماً بخطوات فعلية حقيقية يستشعر الجميع معها مسؤوليته أمام الله ثم أمام بلادهم التي هي بلاد الحرمين الشريفين، لذلك أطلقنا هذه المبادرة المتميزة للتعريف بمشروع الجمعية وأهدافها وليعلم كل فرد في هذه البلاد بأنه جزء من الحل فحين يسافر ويتوقف في مسجد قام ببنائه مع زملائه شعور عظيم يستذكر معه فضل عمارة المساجد الذي حثت عليه شريعتنا السمحة ويثري لديه الاهتمام بتفاصيل المسجد الذي تشرف بالمساهمة فيه وينعكس لديه بشكل تلقائي أيضاً الاهتمام بكل المساجد على الطرق.

كانت هذه المبادرة مع زملائي في الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني آنذاك نموذجاً مميزاً شاهدناه اليوم لدى القطاعات الحكومية الأخرى اعتمدنا فيه بعد توفيق الله على محبة الناس للخير وحرصهم على مثل هذه المبادرات المجتمعية وثقتهم الكبيرة في الجمعية التي رأى الجميع جهودها العظيمة في العناية ببيوت الله على الطرق السريعة والتي أحدثت بتوفيق الله ثم بدعم شركائها ومحبي العمل الخيري نقلات كبيرة حيث نجحت حتى الآن في بناء 20 مسجداً وتحت الإنشاء ما يقارب 10 مساجد و10 أخرى تحت الترسية، وتقوم بتشغيل وصيانة ما يزيد على 106 مساجد على عدة محاور، وهي تعمل وفق رؤية واضحة وخطط طموحة وبرامج عمل وأهداف قابلة للقياس، ويدل على ذلك الحراك المجتمعي الكبير وجسور الشراكة والتعاون التي قامت بها مع مختلف مؤسسات الدولة العامة والخاصة والمواطنين والمقيمين.

ومن ذلك حرص إخواني أصحاب المعالي من الوزراء ورؤساء الهيئات على تفعيل هذه المبادرة ومن أوائل الجهات التي بادرت وبدأت بجمع تبرعاتها وزارة النقل ووزارة الصحة ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ووزارة البيئة والمياه والزراعة والهيئة العامة للطيران المدني، وأبشر الجميع أن وزارة الصحة قد أكملت مبلغ البناء خلال أسبوعين من إطلاق الحملة وهذا يعكس احترافية العمل لدى فريق التواصل الداخلي بالوزارة.

وحث سموه المجتمع إلى مواصلة الدعم لهذه الجمعية التي تؤدي رسالة رائدة تجاه بيوت الله مؤكداً أن القائمين على هذه الجمعية مشهود لهم بالخير والعمل المؤسسي الرصين.

البناء المؤسسي لمساجد الطرق واستدامتها

وقدم معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي شكره وتقديره لجمعية العناية بمساجد الطرق ممثلة برئيسها الفخري للجمعية صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز على جهودهم المبذولة في خدمة مساجد الطرق. وقال إن الجمعية تتميز ببنائها المؤسسي واستدامتها المالية؛ إذ استطاعت أن تعكس آثار جهودها بوضوح فأصبحنا نرى مساجد الطرق بمستوى عالٍ من الجاهزية التي تُعبر عن مكانة هذه البقاع المباركة لدى ولاة أمر هذه البلاد التي أكرمها الله باحتضان الحرمين الشريفين. وأكد الراجحي أن القطاع غير الربحي يشهد اليوم نمواً كبيراً ويُعد ذراعاً مساعداً ومسانداً في تحقيق رؤية المملكة الطموحة 2030 ضمن مسار التنمية المستدامة والشراكة المجتمعية. موضحاً أن التكامل بين كافة القطاعات الحكومية والخاصة أمر مهم وظاهرة حميدة لرفع مستوى التنمية، ومن ذلك اتفاقية الوزارة مع الجمعية لبناء مسجد على نفقة منتسبيها ابتغاءً للأجر وتعزيزاً للولاء والانتماء بين منتسبي الوزارة.

تبرع به أبطال الصحة

ووجه معالي وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز الرئيس الفخري لجمعية العناية بمساجد الطرق على مبادرته المميزة لخدمة أحب البقاع إلى الله وإشراك المجتمع بكافة أطيافه ومن ضمنهم منتسبو وزارة الصحة للاستشعار بمسؤوليتهم أمام الله عز وجل ثم أمام بلادهم التي هي بلاد الحرمين الشريفين كما وجه الربيعة شكره لأبطال الصحة الذين يثبتون تميزهم دائماً في خدمة المجتمع ولم يدخروا جهداً في إكمال المبلغ المستهدف وفي فترة وجيزة ونأمل أن لا يكون هذا المشروع الأول والأخير في البناء بل سنسعى مع كافة الزملاء بالوزارة إلى تكرار مثل هذه المبادرة الفريدة سائلاً المولى أن يجعل ذلك في موازين أعمالهم وأن يخلف عليهم أضعاف ما أنفقوا.

خيرية المواطن السعودي

وثمن رئيس مجلس إدارة جمعية العناية بمساجد الطرق المهندس أحمد بن محمد العيسى التفاعل الإيجابي من الوزارات وأشاد بمتابعة عدد من الوزراء الشخصية لتحقيق أهداف هذه المبادرة المجتمعية التي دعا إليها سمو الأمير سلطان بن سلمان الرئيس الفخري للجمعية والذي أحدث تواجده في رئاستها الفخرية قيمة مضافة ونقلة نوعية في تحسين الخدمات في مساجد الطرق ومرافقها بشكل عام وقدم الكثير من الدعم والمساندة لمبادرات ومشروعات الجمعية مما مكنها من أداء رسالتها وتحقيق أهدافها وقد سعى سموه الكريم قبل ذلك إلى ترجمة خيرية المواطن السعودي من خلال الشمعة الأولى التي أطلقها في هذه المبادرة عندما تبنى مع منتسبي هيئة السياحة سابقاً إنشاء باكورة المساجد التي تبنى على نفقة منتسبي الوزارات والهيئات الحكومية وتم افتتاحه في مطلع العام.

وأشار م. العيسى أن الجمعية تستهدف في هذه المبادرات جميع الكيانات الحكومية والهيئات والجامعات وستمضي لاحقاً الى الشركات شبه الحكومية والكيانات الاقتصادية الكبرى ليتحقق عندها إثبات قدرك المجتمع على تغيير الواقع بالصورة المثالية المأمولة له .

وأشاد م. العيسى بالنظام الصادر مؤخراً لتشغيل محطات الطرق وتأهيل أكثر من 22 شركة وطنية ودولية وسعي الجمعية لتوقيع شراكة معها من خلال برنامج شريك التميز ليتحقق التغيير للأفضل بصورة أسرع، لأن عدد مساجد الطرق الموجود داخل محطات الوقود يفوق 4500 مسجد.

كما قدم العيسى شكره وتقديره نيابة عن أعضاء مجلس الإدارة وأعضاء لجان المناطق لكل مسؤول في هذه الجهات التي بادرت وقال: إننا ندعو الله جميعاً أن يجعل ذلك العمل في موازين أعمالهم وأن يبني لهم بذلك قصوراً في الفردوس الأعلى من الجنة إنه سميع مجيب.

وقال: قد لا يتمكن الشخص من بناء مسجد لنفسه، ولكنه سيكون سعيداً إذا تشارك مع زملائه وسعُد بالصلاة هو وغيره في مسجد بني على نفقته ونفقة زملائه في تلك الجهة. ودعا العيسى كافة المسؤولين في القطاع الخاص للاقتداء بنهج تلك الجهات الحكومية المباركة التي استشعرت هذه المسؤولية أمام الله ونالت شرف خدمة أحب البقاع إليه متطلعاً إلى أن يجد المجتمع في يوم ليس بالبعيد مسجداً لكل وزارة وهيئة وجامعة بالإضافة إلى الكيانات الاقتصادية الأخرى، واختتم رئيس الجمعية حديثه منوهاً إلى إمكانية التعامل لمن يرغب بالتبرع بالاقتطاع الشهري أو من خلال متجر الجمعية الإلكتروني بكل يسر وسهولة وبروابط خاصه تمنح للجهات.

“مساجدنا” جمعية أهلية متخصصة

تعتبر جمعية العناية بمساجد الطرق “مساجدنا” جمعية أهلية تُعنى بمساجد الطرق ومرافقها بناءً وتجهيزاً ونظافةً وصيانةً وخدمةً للمسافرين على الطرق واحتسابًا لأجر العناية بالمساجد، لجعلها مهيأة لأداء الصلاة بطمأنينة وخشوع، وهي الجمعية الوحيدة بالمملكة المتخصصة بالعناية بمساجد الطرق.

وتحمل الجمعية رسالة غاية في الأهمية تسعى من خلالها إلى تحقيق العناية المستدامة بمساجد الطرق والعمل على تجهيزها وصيانتها وفق شراكات مميزة وفعالة، وذلك من أجل تحقيق رؤيتها في أن تكون المساجد على الطرق ذات جودة مستدامة تليق بمكانتها.

وتسعى الجمعية من خلال عملها الحثيث على توسيع نطاق عملها في المحاور الرئيسة، خاصة تلك التي تربط مدن المملكة والدول المجاورة بمكة المكرمة والمدينة المنورة.

وتهدف الجمعية إلى الارتقاء بمستوى خدمة مساجد الطرق واستدامتها من خلال بناء شراكات استراتيجية وتفعيلها وتطوير البنية المؤسسية للمساجد وتحفيز العمل التطوعي في أنشطة الجمعية وتحقيق الاستدامة المالية.

وتقوم الجمعية على حزمة من القيم التي تدعمها وهي الشفافية والتكامل والإتقان والتطوع والابتكار.

وتتبنى “مساجدنا” مجموعة من المبادرات لحل إشكالات مساجد الطرق والارتقاء بمستواها بحسب معايير وضعتها تحاول تعميمها واعتمادها لضبط مستوى الخدمة في كل مساجد الطرق التي عانت طويلاً من الإهمال والتجاهل وتأتي هذه المبادرة في الوقت الذي ارتفعت فيه شكوى عدد من مستخدمي الطرق السريعة من مساجد الطرق والمصليات التابعة للمراكز التجارية التي تتوزع في خطوط السفر الواصلة بين مدن المملكة إذ يتداول بين فترة وأخرى مقاطع أو صور تكشف جانباً من الإهمال الذي تعانيه تلك المساجد.

رؤية ثاقبة

وتضع جمعية “مساجدنا” في رؤيتها أن تكون مساجد الطرق نموذجية ومستدامة في خدماتها من خلال الاعتماد على مواصفات قياسية في أعمالها، وجاذبة لعابري ومرتادي الطرق وأن تليق بمكانة المسجد وأحدثت جمعية العناية بمساجد الطرق تطوراً نوعياً في العناية بمساجد الطرق، كما أحدثت نقلة شهدها الجميع في خدمات مساجد الطرق ومرافقها وهذا كان بفضل الله وتوفيقه ثم بالدعم الذي وجدته هذه الجمعية من قبل رئيسها الفخري وكافة الداعمين لها من الجهات والأفراد الذين وجدوا في الجمعية كياناً موثوقاً يحقق لهم ما كانوا يبحثون عنه من سنوات وهو توفير مساجد على طرق المملكة مع مرافقها تقدم خدمة مستدامة تليق بمكانة المسجد وتحقق رضا مرتاديه.

وحرصت الجمعية على فتح العديد من القنوات التطوعية وجذب المتطوعين وتأسيس شبكة متكاملة من الشراكات الاستراتيجية بهدف تحسين مستوى جودة الشراكات الاستراتيجية وتفعيل الجانب الإعلامي والتسويقي وتنويع مصادر الإيرادات، وبناء القدرات الاستثمارية.. وكان آخرها إطلاق المتجر الإلكتروني لمساجد الطرق الذي يتضمن عدداً من المنتجات المتاحة للتبرع كبرنامج “اترك أثراً” الذي يتيح لكافة أفراد المجتمع إمكانية المشاركة في خدمة أكثر من مليوني حاج ومعتمر يؤدون الصلاة في 33 مسجداً تقع على الطرق المؤدية للحرم المكي الشريف وكذلك المشاركة في أوقاف الجمعية والمساهمة في بناء المساجد.

وكانت المساندة الرسمية للمبادرة الأهلية أول خطوة عملية فــي مســيرة الجمعية حيــث صــدرت موافقــة معالــي وزيــر الشــؤون الإســلامية والدعــوة والإرشــاد علــى إنشــاء لجنــة للعنايــة بمســاجد الطرق فــي منطقة الريـاض، برقـم 64/ ق/ م وتاريخ 8 /7/ 1433هـ في توجه إلى عمل أهلي مؤسسي موحــد، يهدف إلى خدمة مستحقة لبيـوت الله، تنتظــم مــن خلالهــا الجهــود الخيرية. وفي تاريخ 7 /8/ 1436هـ صدر القرار رقم 143/ ق/ م من معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد لترقيــة اللجنــة إلــى مؤسسة خيرية تحت مسـمى “الجمعية الخيريــة للعنايــة بمســاجد الطــرق”، اختصـرت لنفسها اسماً هــو «مساجدنا على الطرق» ليشمل نطاقهــا جميع أنحاء المملكة.

ثم تحولت مع نهاية العام المنصرم 1440هـ إلى جمعية تحت مظلة وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

ومع اتســاع اختصــاص الجمعية فقــد تتابعت خطاها لتحقيق هذا الهدف بدءًا بتأســيس مكتبيــن فــي المنطقــة الشــرقية ومنطقــة مكــة المكرمة ليعقب ذلك مكتبان في منطقة القصيم ثم المدينة المنورة.

وترتبط أهداف الجمعية مع محاور رؤية المملكة 2030 في الوصول إلى اقتصاد مزدهر وإيجاد فرص مثمرة وإتاحة خدمات الجمعية لكافة شرائح المجتمع وتنويع مصادر تمويل مبتكرة وتحسين الكفاءة المالية للقطاع الثالث وتعزيز قدرة نظام الجمعية لتلبية متطلبات التنمية واحتياجات مرتادي الطريق، ورفع مشاركة القطاع الأهلي والخاص في الجمعية.

وتعتمد الجمعية اعتماداً كاملاً على التبرعات المباشرة وتطوير مسار الأوقاف لضمان الاستدامة وتنفيذ مشروعاتها وبرامجها. وتعمل الجمعية على المساهمة في رفع نسب الأداء المؤسسي من خلال توفير معلومات دقيقة لصناع القرار والارتكاز على أهداف واضحة قابلة للقياس وعالية الدقة يمكن متابعتها لقياس مدى فاعليتها ونسبة الانحراف فيها والمساهمة الفاعلة في تطلعات الدولة لرؤية 2030 وبرنامج التحول الوطني.

وأكدت الخطة الاستراتيجية المعتمدة للجمعية على كافة التطلعات والآمال التي جاءت من أجلها رؤية المملكة 2030

واستخدمت الجمعية المعايير العالمية في منهجية إعداد الخطة الاستراتيجية والتشغيلية والأدوات المستخدمة في جمع المعلومات وتحليلها والخطوات التي اتبعت للوصول إلى النتائج وتماشياً مع الأساليب المتعارف عليها.

الانتشار معيار الاحترافية

ووضعت الجمعية خطة للانتشار تمثل أحــد أهــم مرتكــزات انطــلاقتها فــي خطتهــا الاســتراتيجية الحاليــة (2017-2021)، وتكتســب هذه الخطة أهميتهــا مــن طبيعــة نشــاط الجمعية.

وتعتمد خطة الانتشار على تحديد مراكــز الانطــلاق الرئيســة للجمعية، والتي تم تحديدها فــي ثلاث مناطق تشــمل منطقة الرياض ومنطقة مكة المكرمة والمنطقة الشرقية، وتم اختيــار هــذه المناطــق وفق محــددات شــملت الكثافة السكانية، وحركة الحجاج والمعتمرين، والنشاط الاقتصادي.

الاستدامة قيمة أساسية لـ”مساجدنا”

وقد تميزت الجمعية في مشروع الاستدامة بمشروعها الفريد وهو إطلاق أول صندوق وقفي لمساجد الطرق في العالم ليكون الصندوق محركًا أساسيًّا لكافة أعمال الجمعية وفق مساراتها الثلاثة (البناء، الصيانة والنظافة، الترميم)

ويعد الصندوق أكثر الوسائل وأضخمها في السير بالجمعية نحو تحقيق هدفها المنشود، وتحقيق الاستدامة المالية، وتطوير آليات وأساليب العمل بما يضمن ذلك؛ إذ يمثل صندوقًا استثماريًّا عامًّا ووقفيًّا؛ يهدف إلى تعزيز الدور التنموي للأوقاف الخاصة من خلال المشاركة في دعم الرعاية بالمساجد عبر تنمية الأصول الموقوفة للصندوق واستثمارها ويعود بالنفع على مصارف الوقف والأصل الموقوف، وتعود قيمة أصوله إلى 100 مليون ريال. ويُنتظر أن تعمل الجمعية على توزيع نسبة من العوائد (غلة الوقف) بشكل سنوي ومستمر على مصارف الوقف المحددة للصندوق والممثلة في الاعتناء بالمساجد؛ من خلال الجهة المستفيدة، وتلتزم الجهة المستفيدة بصرف غلة الوقف على المساجد وما يحتاجه: (الاعتناء بالمساجد ونظافتها، وترميم المساجد القديمة، وتوفير احتياجات المسجد، وأعمال الصيانة).

ويشرف على الصندوق من حيث الرقابة والمتابعة: هيئةُ سوق المال، والهيئة العامة للأوقاف، ويديره الإنماء للاستثمار، وتستفيد منه جمعية العناية بمساجد الطرق على وجه الخصوص.

وترتكز سياسة الصندوق الاستثمارية على المحافظة على أصول الصندوق وتنميتها على المدى الطويل من خلال الاستثمار في أصول متعددة تتناسب مع أهداف الوقف وطبيعته ومصارفه المحددة حيث سيعمل مدير الصندوق (الإنماء للاستثمار) على تنويع محفظة الوقف على فئات متعددة من الأصول بما يحقق المحافظة على الأصل الموقوف والسعي لتحقيق نمو معتدل يلبي احتياجات الوقف المتجددة وذلك لتلبية احتياجات الصندوق لتوزيع عوائد نقدية دورية لصالح جمعية العناية بمساجد الطرق لتولي صرفها على مصارف الوقف.

Leave a Reply

Open chat
1
السلام عليكم ورحمة الله
يمكنك التواصل معنا الآن مباشرة
Powered by